الاستعارة الإدراكية في اللغة العربية اليومية للناطقين بغير العربية حضور البنية الاستعارية وغياب التطبيق الممنهج | buhuth.org
الموقع تحت التجريب
  • |
  • FAQ
  • |
  • دخول
  • |
  • لم يعجبني بعد
    انقر فوق الزر "أعجبني" بجوار الأحرف التي تريدها ، ويمكنك رؤيتها هنا في كل مرة تفتح فيها الصفحة.

الاستعارة الإدراكية في اللغة العربية اليومية للناطقين بغير العربية حضور البنية الاستعارية وغياب التطبيق الممنهج

الاستعارة الإدراكية في اللغة العربية اليومية للناطقين بغير العربية حضور البنية الاستعارية وغياب التطبيق الممنهج


مقال في دورية
101463
مجلة تعليم العربية لغة ثانية
محكمة
التفاصيل
تنطلق الدراسة من فرضية لغوية إدراكية عرفانية تُنادي بحضور البنية الاستعارية في الكلام العادي اليومي. وعلى إِثر هذه الفرضيّة التي وجدَتْ لها دارسين مثل يدعمونَا بالإثبات والتدليل عليها من معين اللغة العادية الذي لا ينضب، » لايكوف «اتَّهت أنظار الباحث بِحُكْمِ مَال عملِهِ إلى واقعِ تعليميّة الاستعارة )والْمجاز عمومًا ( للناطقين بغيرها على اعتبار أنهم يتعلمون اللغة بالدرس والتدريب
إبراهيم بن عبد العزيز أبوحيمد
25 - 54
فبراير/شباط / 2020
1658-8290
العربية
الرياض /
3
نصف سنوية



أبلغ عن خطأ
-